تحرك عاجل من أسعد دولة في العالم بشأن إدلب

تحرك عاجل من أسعد دولة في العالم بشأن إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

دعت الحكومة النرويجية، إلى وقف هجمات نظام الأسد وروسيا ضد المدنيين في محافظة إدلب، في ظل الصمت الدولي إزاء ما يتعرض له سكان المحافظة من جرائم وحشية خلال الأشهر السابقة.

ونقلت وكالة "الأناضول" للأنباء، بيانًا صادرًا عن الحكومة النرويجية، قالت فيه إن الهجمات في إدلب تصاعدت بشكلٍ كبيرٍ خلال الأسبوعين الأخيرين.

وأضاف البيان: "لدينا مخاوف كبيرة بخصوص أمن السوريين، ندعو جميع الأطراف إلى وقف الاشتباكات من أجل حماية المدنيين، والبنى التحتية الخاصة بهم".

من جانبه، أحصى فريق "منسقو استجابة سوريا" أعداد النازحين الفارين جراء الحملة العسكرية على المحافظة، من قِبَل نظام الأسد وروسيا، قائلًا إنه بلغ أكثر من 48 ألف عائلة بمعدل 264.028 نسمة.

يذكر أن قوات النظام تشن منذ مطلع العام الجاري حملة عسكرية واسعة النطاق، على محافظة إدلب؛ ما أسفر عن مقتل وإصابة آلاف المدنيين الأبرياء، ونزوح مئات الآلاف من مناطق الاستهداف.




تعليقات