فيصل القاسم يفجر مفاجأة ويكشف معلومات مثيرة عن الليرة السورية وبنوك نظام الأسد

فيصل القاسم يفجر مفاجأة ويكشف معلومات مثيرة عن الليرة السورية وبنوك نظام الأسد
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف الإعلامي السوري، فيصل القاسم، اليوم الاثنين، معلومة مثيرة عن بنوك نظام الأسد، بعد انهيار الليرة السورية.

وقال "القاسم" في تغريدة عبر حسابه "تويتر": "هل تعلم أن في سوريا لا يوجد بنوك معترف بها عالميًّا، يوجد فقط مصارف، وهي غير معترف بها دوليًّا، ولا يوجد بينها وبين البنوك العالمية أي تعامل، وهي خارج النظام النقدي والبنكي العالمي".

وأضاف: "هل تعلم أن الليرة خارج النظام المالي العالمي، وبالتالي ليست خاضعة لسلطة الدولار، مع ذلك هناك أزمة صرف دولار".

وتشهد الليرة السورية انخفاضًا غير مسبوق في تاريخها أمام الدولار إذ وصل سعر صرف الدولار في السوق السوداء إلى  1150 ليرة.

وكان رئيس النظام بشار الأسد، قد أصدر السبت الماضي، مرسومًا تشريعيًّا يتعلق بمنع التعامل "بغير الليرة السورية كوسيلة للمدفوعات"، الأمر الذي أثار سخط وغضب الشارع الموالي.

ويتضمن المرسوم معاقبة المخالفين بـ"الأشغال الشاقة المؤقتة لمدة لا تقل عن سبع سنوات وغرامة مالية بما يعادل مثلي قيمة المدفوعات أو المبلغ المتعامل به أو المسدد أو الخدمات أو السلع المعروضة".




تعليقات