السلطات التركية تعاقب مطربًا لبنانيًّا مواليًّا لـ"نظام الأسد"

السلطات التركية تعاقب مطربًا لبنانيًا مواليًا لـ"نظام الأسد"
  قراءة
الدرر الشامية:

عاقبت السلطات التركية، مطربًا لبنانيًّا مشهورًا مواليًّا لـ"نظام الأسد"، كان سيحيي حفلة في أحد الفنادق الكبرى في مدينة إسطنبول.

وبحسب صحيفة "يني شفق"، فإن  شركة تركية أعلنت في وقت سابق عن تنظيمها حفلًا للمطرب اللبناني أيمن زبيب، داخل فندق الشيراتون في إسطنبول "ليلة عيد الحب".

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا بالخبر، ودفعت ردود الفعل الغاضبة الشركة التركية للتراجع عن حفلها، فيما أشار ناشطون إلى تدخل السلطات التركية لمنع الفنان اللبناني من الغناء في إسطنبول.

ويُعرف أيمن زبيب، بمواقفه الداعمة لبشار الأسد وحليفه حسن نصر الله، حيث سبق وأن غنى لهما في أكثر من مناسبة، كما قام ناشطون بوضعه على قائمة العار للثورة السورية، والتي تضم الفنانين المؤيدين لنظام الأسد.

وكان إعلان الحفل تزامن مع استمرار القصف على مدينة إدلب، وتهجير سكانها، وسقوط 7 قتلى من الجيش التركي، إثر قصف مدفعي لقوات الأسد استهدف نقاط المراقبة التركية.




تعليقات