مقتل وإصابة 5 جنود لبنانيين في "كمين مسلح" بمنطقة محاذية لسوريا

مقتل وإصابة 5 جنود لبنانين في "كمين مسلح" بمنطقة محازية لسوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

قُتل 3 جنود لبنانيين، وأُصيب اثنان بجراح، الأحد، في منطقة الهرمل شمال شرق البلاد، أثناء مطاردتهم سيارة مسروقة، بحسب ما أفاد الجيش في حصيلة جديدة.

وقال الجيش اللبناني في بيان، إنه أثناء قيام دورية من مديرية المخابرات بملاحقة سيارة مسروقة في محلة المشرفة، الهرمل، تعرّضت لكمين وإطلاق نار.

وقُتل جنديان على الفور، فيما لقي عسكري ثالث مصرعه لاحقًا متأثرًا بجراح كان أصيب بها خلال الكمين، وفق بيان آخر للجيش.

وأضاف المصدر نفسه، أن أحد المسلحين قُتل وأُوقف سائق السيارة دون تفاصيل إضافية، ومنطقة الهرمل محاذية لسوريا.

وأدان رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، ما حصل، قائلًا إن الهجوم على الجيش هجوم على كل اللبنانيين.

وأضاف "حسان" في بيان له، أن الكمين يستهدف الاستقرار الذي يلعب الجيش اللبناني دورًا أساسًا بحمايته، وأن أي اعتداء على الجيش اللبناني هو عدوان على اللبنانيين بكل فئاتهم ومناطقهم، وطالب بالإسراع بتوقيف المعتدين والمحرضين، دون أن يحدد المسؤولين عن الهجوم.




تعليقات