بعد إلغائه الألقاب.. هيثم بن طارق يفاجئ أهالي سلطنة عمان بشأن "السلطان قابوس"

بعد إلغائه الألقاب.. هيثم بن طارق يفاجئ أهالي سلطنة عمان بشأن "السلطان قابوس"
  قراءة
الدرر الشامية:

فاجأ السلطان هيثم بن طارق، المواطنين في سلطنة عمان بعد إلغائه الألقاب السلطانية، واتخذ قرارًا جديدًا بشأن السطان الراحل قابوس بن سعيد.

وعممت وزارة التربية والتعليم في سلطنة عمان، على كافة المدارس بتخطي فقرتي النشيد الوطني والهتاف؛ بناءً على توجيهات من البلاط السلطاني والسلطان هيثم بن طارق.

ولن يتم ترديد "أبشري قابوس جاء" لأول مرة في سلطنة عمان منذ عقود، وذلك من الفقرة الصباحية اليومية، حسب ما جرت العادة عليه لعشرات السنوات في السلطنة.

ويعتبر هذا الفصل الدراسي الأول من بعد رحيل السلطان قابوس بن سعيد، الذي حكم السلطنة لخمسين عامًا، وتخرجت أجيال كثيرة على ترديد أبشري قابوس جاء، وهو السلطان الذي حقق النهضة العمانية.

وفي عام 1970 كتب الشاعر حفيظ بن سالم السيل الغساني، مستشار سلطان عُمان الراحل قابوس بن سعيد، كلمات النشيد العماني، على ألحان الموسيقار المصري الراحل محمد عبد الوهاب.

وتقول الكلمات "يا ربنا احفظ لنا جلالة السلطان والشعب بالأوطان.. بالعز والإيمان وليدم مؤيدًا.. عاهلًا ممجدًا بالنفوس يفتدى.. ياعمان نحن من عهد النبي أوفياء من كرام العرب.. أبشري قابوس جاء فلتباركه السماء.. وأسعدي والتقيه بالدعاء".




تعليقات