بعد أول شحنة أسلحة سعودية.. "حفتر" يوجه رسالة عسكرية إلى "أردوغان"

بعد أول شحنة أسلحة سعودية.. "حفتر" يوجه رسالة عسكرية إلى "أردوغان"
  قراءة
الدرر الشامية:

وجه اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، رسالة عسكرية إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وذلك بعد وصول أول شحنة أسلحة سعودية إلى ميليشياته.

وزعم "حفتر" الذي يقود ميليشيات ليبية ومرتزقة من السودان وروسيا وتشاد، في تصريحات صحفية، أنهم أصبحوا على تخوم قلب العاصمة طرابلس.

وأشار اللواء المتقاعد المدعوم من السعودية والإمارات ومصر، أنه لن يهدأ إلا بعد القضاء على حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليًا والممثل لثورة ليبيا.

وخاطب "حفتر" في كلمته "أردوغان"، بأنه لن يخضع لوقف إطلاق النار، إلا بعد طرد الضباط الأتراك من ليبيا الذين وصفهم بـ"مرتزقة أردوغان".

ويحاول خليفة حفتر، منذ نحو عام وبدعم غير محدود من السعودية والإمارات ومصر السيطرة على طرابلس وإنهاء تواجد حكومة الوفاق إلا أنه فشل في ذلك وتكبد خسائر فادحة.

ولجأت حكومة الوفاق الممثل الشرعي لليبيين إلى عقد اتفاقيات عسكرية مع تركيا لدعمها ضد التدخل العسكري المصري والإماراتي، بجانب ميليشيات "حفتر".




تعليقات