فضيحة.. عنصر من قوات الأسد يتسول في شوارع دمشق والسبب صادم (فيديو)

فضيحة.. عنصر من قوات الأسد يتسول في شوارع دمشق والسبب صادم (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخميس، شريط مصور يظهر عنصر من قوات الأسد وهو يتسول في شوارع العاصمة دمشق، دون أن يكترث لأمره أحد من المارة.

ويظهر الفيديو الذي بثته شبكة الخابور المحلية عنصر من قوات الأسد في منطقة البرامكة وسط العاصمة وهو يسأل المارة لتأمين ثمن تذكرة عودته لأهله، لقضاء الاجازة الممنوحة له.

ويدعي العنصر بحسب الفيديو أنه من محافظة إدلب السورية ومقيم في درعا، طالبًا المساعدة من إحدى السيدات التي قامت بتسجيل الموقف بكمرة سرية، حيث يبادرها العنصر بجملة "مشان الله ساعدوني" لترد عليه أنت عسكري؟، فيجيب "نعم عسكري".

ويردف العنصر "انقطعت مابقي معي مصار، بدي أجرة الطريق حتى أنزل لعند أهلي بدرعا، يعني بروح مشي"، وقد لاقى الفيديو سخرية واسعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أن نظام الأسد يدعم المرتزقة الأجانب، ويترك عناصره من السووريين يتسولون بالشوارع.

ويعيش جنود الأسد حالة من اليأس والإحباط في ظل سوء الخدمات المقدمة لهم، في ظل دعم قوات الأسد المطلق للميليشيات الإيرانية والروسية من حيث الرواتب والطعام والإجازات، حيث يصل مرتب العنصر الواحد في بعض التشكيلات الروسية إلى أكثر من 200 دولار أمريكي، بينما راتب العنصر في جيش الأسد لا يتجاوز 40 دولارًا.

يشار إلى أن عدد من جنود الأسد انتحروا داخل قطعهم العسكرية منذ بداية الثورة السورية، آخرهم إقدام مجند في جيش النظام، ينحدر من محافظة طرطوس، على الانتحار بعد أن دخل في حالة من اليأس والإحباط بسبب طول المدة التي قضاها في الخدمة الإلزامية، دون أن يتم تسريحه.








تعليقات