"أردوغان" يطلب دعم أقوى دولتين أوروبيتين عسكريًّا واقتصاديًّا في إدلب

"أردوغان" يطلب دعم أقوى دولتين أوروبيتين عسكريًا واقتصاديًا في إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف موقع "TRT HABER" التركي، اليوم الجمعة، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، طلب دعم أقوى دولتين أوروبيتين عسكريًّا واقتصاديًّا، لمساندة بلاده في إدلب.

وذكرت القناة، أن "أردوغان" طلب دعم ألمانيا وفرنسا، خلال محادثة ثلاثية جرت بين "أردوغان" والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، لمنع وقوع "حمام دم" في إدلب.

وأكد الرئيس التركي أنه يجب وقف عدوان قوات النظام السوري وحلفائه في إدلب، وتقديم الدعم القوي لاتخاذ إجراءات ملموسة لمنع الأزمة الإنسانية.

وتنتظر ساحة إدلب، الأيام المقبلة، في ظل انتهاء المهلة التركية لقوات النظام، بالانسحاب من المناطق التي سيطرت عليها خلال الأسابيع الماضية.

وترفض روسيا انسحاب النظام إلى الوراء، وسط تخوف انهيار المفاوضات بين البلدين وتحوّل إدلب إلى ساحة صراع بين الدولة الضامنة على حساب المدنيين النازحين البالغ عددهم 900 ألف شخص بحسب تقديرات الأمم المتحدة.








تعليقات