توجيه عاجل وصادم من السلطان هيثم بن طارق بسبب كارثة تهدد سلطنة عمان

توجيه عاجل وصادم من السلطان هيثم بن طارق بسبب كارثة تهدد سلطنة عمان
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدر السلطان هيثم بن طارق؛ توجيهًا غير معلن إلى الجهات المختصة والمعنية في سلطنة عمان، لمواجهة كارثة تهدد بلاده.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصادر مطلعة، أن سلطنة عمان تجري محادثات مع بنوك بشأن جمع قروض بنحو ملياري دولار,.

وأوضحت الوكالة، أن ذل يأتي "في إطار خطط لإدارة عجز في الموازنة يُقدر بنحو 6.5 مليارات دولار، وقد يتفاقم بسبب انخفاض أسعار النفط".

وأكد مسؤول عماني -بحسب "رويترز"-، أن "السلطنة تجري محادثات مع بنوك لكنه أحجم عن الإفصاح عن تفاصيل بسبب السرية".

وكانت مؤسسة "ستاندرد أند بورز جلوبال"، ذكرت أن سلطنة عمان تواجه مخاطر اقتصادية أشد هذا العام، بسبب ضعف في الطلب على النفط وانكشافها على الصين.

وسلطنة عمان هي الأشد انكشافًا على الصين بين دول الخليج العربية وتصدر السلطنة 45.1% من بضائعها إلى الصين، والتي يشكل النفط معظمها، بحسب "ستاندرد أند بورز".

لم تشر المؤسسة إلى قدرة السلطان الجديد على احتواء التحديات من قريب أو من بعيد، خاصةً وهو القادم من دوائر ثقافية ورياضية، بعيدة كل البعد عن أي ممارسات اقتصادية سابقة.











تعليقات