صورة مُسرَّبة تصدم المهتمين بقضية الشاب السوري قتيل فيلا نانسي عجرم

صورة مُسرَّبة تصدم المهتمين بقضية الشاب السوري قتيل فيلا نانسي عجرم
  قراءة
الدرر الشامية:

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورة مُسرَّبة للمطربة اللبنانية نانسي عجرم، المتهمة مع زوجها بقتل الشاب السوري محمد الموسى، الذي كان يطالب بحقوقه المادية؛ نظرًا لأنه كان يعمل لديهم.

وأظهرت الصورة المتداولة، نجل رهاب بيطار، المحامية التي تبرعت بالدفاع عن أسرة قتيل محمد الموسى، ضد نانسي عجرم، وهو ما أثار جدلًا واسعًا حول العلاقة التي تجمع محامية أسرة القتيل، والقاتلة.

وفسرَّ عدد من المهتمين بقضية الشاب محمد الموسى، أن هناك علاقة قوية تربط رهاب بيطار، بالمطربة نانسي عجرم، وأن سبب عزلها من جانب أسرة الضحية هو تواطئها في القضية، ورغبتها في الشهرة فقط.

من جانبها، كسرَّت "بيطار" الصمت وعلقت على الصورة، بقولها: "إن نجلها آدم عفارة مصمم لأشهر الحفلات في هوليوود وأمريكا، وهو معروف جدًا بين الفنانين"، بحسب موقع "فوشيا" الفني الإماراتي.

وأضافت المحامية السورية: أن "الصورة تم التقاطها في عام 2018، وأن نجلها شخص معروف لعالم المشاهير، ومن الطبيعي أن يلتقي بنجوم كثر وتجمعه معهم علاقات طيبة".

وأردفت رهاب بيطار، بقولها: "لذلك التقى في 2018 بنانسي عجرم، وجمعتهما الصورة التي تم استغلالها حاليًا من قبل البعض للتأثير على هذه القضية".

وأكدت رهاب بيطار أنه لا يوجد شيء شخصي بينها وبين نانسي عجرم، "ولا يوجد لدينا ما نخفيه نحن فريق الدفاع في هذه القضية، إنما نبحث عن الحقيقة فقط وعن العدالة، ونصرة المظلومين".

وكان والد محمد الموسى، أعلن الخميس الماضي، عزل المحامية السورية رهاب بيطار، من قضية قتل نجله في داخل منزل الفنانة اللبنانية، نانسي عجرم.












تعليقات