عبوة ناسفة تستهدف قيادي في "الفرقة الرابعة" بريف دمشق

عبوة ناسفة تستهدف قيادي في "الفرقة الرابعة" بريف دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

استهدفت عبوة ناسفة اليوم الخميس، قائد مجموعة في "الفرقة الرابعة" التابعة للنظام الأسد في ريف دمشق.

وقال مصدر خاص بمركز الدراسات "عين الشام" إن عبوة ناسفة زرعها مجهولون انفجرت عصر اليوم بسيارة المدعو "داني الشيبوني" قائد مجموعة في الفرقة الرابعة بالقرب من قرية التكية في وادي بردى بريف دمشق.

وأضاف المصدر تم نقل القيادي في الفرقة الرابعة إلى المستشفى فورًا عقب الانفجار فيما لم التأكد من مقتله حتى إعداد الخبر.

وكانت "سرايا قاسيون" أعلنت في وقت سابق، مسؤوليتها عن عدة عمليات في ريف دمشق منها استهداف المسؤول عن ميليشيا الفرقة الرابعة في "بيت جن" غرب دمشق، محمد حمادة، وإسماعيل زيتون، عميل فرع منطقة "سعسع"، عبر إطلاق النار عليهما، بشكل مباشر، من أسلحة رشاشة.

ويُعتبر التفجير الأخير، هو التاسع من نوعه، في دمشق، منذ مطلع 2020، حيث سبقه تفجيرات طالت شخصيات نافذة لدى النظام السوري في مناطق المزة والفحامة والبرامكة، وبالقرب من نفق الأمويين.









تعليقات