كورونا يباغت "قوات الأسد" على جبهات إدلب.. مصدر يكشف التفاصيل

كورونا يباغت "قوات الأسد" على جبهات إدلب.. مصدر يكشف التفاصيل
  قراءة
الدرر الشامية:

باغت فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)، عناصر "قوات الأسد" على جبهات ريف إدلب الجنوبي، فيما يرجّح أن تكون الإصابات بسبب الميليشيات الإيرانية.

ونقلت شبكة "صوت العاصمة"، عن مصدر وصفته بـ"المطلع"، إصابة أحد عناصر النظام من أبناء مدينة دوما في الغوطة الشرقية، بفيروس كورونا المستجد، على جبهات جبل الزاوية.

وأضاف المصدر: أن المدعو "معتز طعمة" أُصيب بالفيروس قبل أيام في جبل الزاوية برفقة عناصر تابعين لميليشيا "فاطميون" الأفغانية، وآخرون تابعون لميليشيا "زينبيون".

وأشار إلى أن مديرية صحة ريف دمشق، نقلت "طعمة" إلى مشفى الـ601 العسكري بدمشق، الاثنين 23 آذار، بعد عودته إلى منزله في مدينة دوما لقضاء إجازته المرضية.

وأكَّد المصدر أن العنصر المصاب، خضع لفحوص طبية في إحدى مشافي محافظة حماة قبل منحه الإجازة المرضية، بعد ظهور أعراض شبيهة بأعراض كورونا عليه.

وكانت تقارير، أفادت بتصفية أشخاص يعتقد أنهم يحملون الفيروس في مشفيي المجتهد والمواساة، بمجرد تطابق الأعراض مع أعراض المرض، من دون التحقق القطعي من الإصابة.









تعليقات