إصابة 90 عنصرًا من الميليشيات الإيرانية في "السيدة زينب" جنوبي دمشق

إصابة 90 عنصرًا من الميليشيات الإيرانية في "السيدة زينب" جنوبي دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر إعلامية محلية، عن إصابة 90 عنصرًا من الميليشيات الإيرانية المتمركزة في منطقة "السيدة زينب" جنوبي العاصمة دمشق بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19).

وأكدت موقع "جرف نيوز"، أن جميع المصابين من عناصر وقياديات الميليشيات التابعة للحرس الثوري الإيراني، مبينًا أن الميليشيات حولت فندق "الجميل بلازا" إلى مركز للحجر الصحي لعناصرها.

وأضاف الموقع: أن "معظم القاطنين في محيط فندق (الجميل بلازا) من أبناء المنطقة، غادروا منازلهم فور وصول المصابين بفيروس كورونا إليه، خوفًا من انتقال العدوى لهم".

وفي السياق، ذكرت شبكة "صوت العاصمة"، أن الميليشيات الشيعية في "السيدة  زينب" اتخذت إجراءات احترازية واسعة مع بدء تفشي الفيروس؛ نظرًا لاختلاطهم المستمر مع عناصر قادمين من إيران.

ولفتت إلى الميليشيات الإيرانية تفرض طوقًا أمنيًا في محيط مشفى "الإمام الخميني" أهم المشافي المسؤولة عن علاج عناصر الميليشيات في محيط دمشق.

ويتكتم "نظام الأسد" على تفشي فيروس كورونا في صفوف الميليشيات الإيرانية وعناصر النظام، ولم يعلن عن سوى خمس إصابات.









تعليقات