عشرات الوفيات ومئات الإصابات خلال ساعات في تركيا.. و"أردوغان" يطلب الدعم

عشرات الوفيات ومئات الإصابات خلال ساعات في تركيا.. و"أردوغان" يطلب الدعم
  قراءة
الدرر الشامية:

رفعت تركيا درجات استعدادها وتأهبها للتعامل مع التفشي المتسارع لفيروس كورونا في البلاد على مدار الأسبوع الماضي.

وأعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة، الخميس، ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا في البلاد إلى 75، بعد تسجيل 16 حالة جديدة خلال الساعات القليلة الماضية.
 
وقال قوجة في تغريدة على تويتر: "تم إجراء7 آلاف و286 اختبارا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، أظهرت إصابة 1196 شخصًا بالفيروس"، ولفت إلى أن إجمالي المصابين بفيروس كورونا في تركيا، ارتفع إلى 3 آلاف 629 حالة.

 من جانبه، دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى ضرورة تحرك المجتمع الدولي بالسرعة القصوى لمواجهة أزمة كورونا، مثلما تحرك سابقًا خلال الأزمة المالية العالمية.

وقال أردوغان، في كلمته خلال مشاركته الخميس بقمة "مجموعة العشرين" عبر الفيديو كونفرانس: "لا يحق لأحد منا تطبيق سياسات فردية ووقائية".

وحث أردوغان جميع الدول على المشاركة في مواجهة الأزمة الصحية العالمية المتمثلة بفيروس كورونا، مؤكدًا أنه: "يجب التعاون بين الجميع ومشاركة الخبرات الخاصة بتشخيص وعلاج الوباء". وأضاف: "علينا إظهار التعاون على نطاق عالمي وتحمل المسؤولية في هذه المرحلة".

وشدد الرئيس التركي على أن فيروس كورونا أظهر مرةً أخرى أهمية روح التعاون والتوافق لـ"مجموعة العشرين". وتابع قائلًا: "ينبغي أن نتحرك بسرعة لمواجهة أزمة كورونا كما فعلنا خلال الأزمة المالية العالمية".

وأصاب فيروس كورونا 524 ألفًا حول العالم، وقتل 23 ألفًا، منذ اكتشافه منتصف ديسمبر الماضي في ووهان الصينية.

وأوضح أنه من المهم أن تتماشى جميع إجراءاتنا الوطنية مع قوانين منظمة التجارة العالمية وأن تشجع التعاون الدولي، مشيرًا إلى أن العديد من الدول المتقدمة تواجه صعوبات كبيرة في مكافحة فيروس كورونا.

وشدد الرئيس التركي على ضرورة إعلان حالة التعبئة خلال المرحلة الراهنة لمصادر التمويل الإنساني، بغية مساعدة المناطق المتأثرة من الحروب والمجتمعات المعرضة للخطر، مؤكدًا أن العالم بأسره يمر بمرحلة صعبة للغاية بسبب فيروس كورونا.









تعليقات