خليل المقداد يفتح النار على الممثلة الكويتية حياة الفهد ويوجه لها سؤالًا محرجًا

خليل المقداد يفتح النار على الممثلة الكويتية حياة الفهد ويوجه لها سؤولًا محرجًا
  قراءة
الدرر الشامية:

شنَّ الباحث والكاتب السوري خليل المقداد، هجومًا حادًّا على الممثلة الكويتية حياة الفهد، بعد مطالبتها بطرد الوافدين ورميهم في الصحراء.

وقال "المقداد" في تغريدة عبر حسابه "تويتر": "يا حياة الفهد، السؤال هو: لماذا لا يوجد مستشفيات تكفي الكويت بمواطنهم ومقيمهم المسكين، رغم ثروات الكويت الهائلة ورغم أن الجائحة في بدايتها؟".

وأضاف: "تتحدثين بعنصرية، وتدعين أنك مع الإنسانية، فماذا ستفعلين لو كنت ضدها؟".

وقال "المقداد" في تغريدة أخرى: "حياة الفهد كانت تستطيع اقتراح إقامة مشافي ومراكز حجر صحي مؤقتة لن تكلف الكثير، وأن تقترح استخدام بعض المراكز العامة بعد تجهيزها بأسرة ومعدات طبية بدل هذه العنصرية".

وتابع: كان يمكنها تقديم اقتراح أكثر إنسانية بدل هذه العنصرية المقيتة، وأن تأمر بمعروف بدل قتل الناس برميهم في الصحراء.

وكانت حياة الفهد، طالبت خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "أزمة وتعدي" المُذاع عبر فضائية "ATV" الكويتية بطرد وترحيل الوافدين باعتبارهم السبب في انتشار عدوى فيروس "كورونا" الجديد في بلادها؛ ما أثار ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت الممثلة "حياة الفهد" بلهجة غاضبة: " إحنا وصلنا لمرحلة إننا ملينا خلاص، اطلعهم واقطهم (ارميهم) برا والله، واقطهم (أرميهم) بالبر (الصحراء).. أكلوا الخير ولعبوا واستأنسوا بس يروحون (يخرجون)".

وسجلت الكويت، حتى فجر الأربعاء، 289 حالة إصابة بفيروس "كورونا"، بينهم 73 حالة شفاء.











تعليقات