بشرى سارة بشأن "بطاقة الكميلك" الملغاة للاجئين السوريين في تركيا

بشرى سارة بشأن "بطاقة الكملك" الملغاة للاجئين السوريين في تركيا
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت "اللجنة السورية - التركية"، عن بشرى سارة للاجئين السوريين في تركيا، الذين أُلغيت بطاقات الحماية المؤقتة (الكميلك) لهم منذ مدة.

وأكدت اللجنة على موقعها الإلكتروني، أن دائرة الهجرة التركية وافقت على إعادة تفعيل بطاقات "الكميلك" للسوريين التي تم توقيفها منذ مدة، وذلك بهدف عودة المساعدات للأسر المستفيدة من خدمات الهلال الأحمر التركي.

وقالت اللجنة: إنه "ونتيجة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة التركية لمواجهة خطر تفشي فيروس كورونا، لم يتمكن العديد من العوائل السورية من إكمال أوراقهم، وهو الأمر الذي تسبب بتجميد عدد كبير من القيود بعد انتهاء المهلة، وبالتالي وقف خدمات كرت الهلال الأحمر".

وأضافت: أنه" من الإجراءات الاستثنائية التي تعمل عليها دائرة الهجرة، البدء بإعادة تفعيل قيود الأطفال دون سن 18 عامًا والذين توقف قيدهم بشكل فردي دون باقي أفراد عائلتهم الذين قاموا بتحديث بياناتهم".

وختمت اللجنة، بأنها "جمعت بيانات لـ300 ألف عائلة سورية مقيمة في تركية، بناء على طلب دائرة الهجرة في الحكومة التركية، التي تسعى إلى إعداد قوائم بالعوائل السورية المتضررة بفعل الإجراءات والتدابير الوقائية المتبعة في تركيا للتصدي لفيروس كورونا، لتعويضهم وتقديم المساعدات لهم".

وكانت دائرة الهجرة قد أوقفت قيد قسم من حاملي بطاقات الحماية المؤقتة لأسباب أمنية وقانونية وإدارية، مثل تحديث أماكن الإقامة الأصلية، وطالبت في شهر ديسمبر/كانون الأول 2019، كلَّ السوريين بتحديث بياناتهم قبيل منتصف شهر مارس/آذار 2020.

وخصصت اللجنة السورية - التركية هذه الصفحة لمتابعة شؤون السوريين اللاجئين والمقيمين في تركيا، ومعالجة أوضاعهم القانونية. الرابط: http://form.etilaf.org/











تعليقات