قطر تصدم مواطنيها والمقيمين على أراضيها بشأن "كورونا"

قطر تصدم مواطنيها والمقيمين على أراضيها بشأن "كورونا"
  قراءة
الدرر الشامية:

أطلقت السلطات القطرية، تصريحات صادمة، اليوم الثلاثاء، لجميع المتواجدين على أراضيها من المواطنين والمقيمين، بشأن الفيروس القاتل كورونا المستجد (كوفيد - 19).

وأثارت وزارة الصحة العامة القطرية مخاوف الجميع بتأكيدها على دخول الفيروس المعدي مرحلة الذروة داخل الأراضي القطرية، ما استدعى مضاعفة جهودها في تتبع السلاسل الانتقالية لفيروس "كوفيد - 19" في البلاد، ودفعها لتوسيع دائرة البحث عن المصابين عبر إجراء فحوصات مكثفة واستباقية لمجموعات من المخالطين للأشخاص الذين تم التأكد من إصابتهم سابقًا.

وأشارت إلى أن توسيع دائرة الفحوصات أسهم في الكشف المبكر عن العديد من الحالات، لافتة إلى أن الارتفاعات الأخيرة في عدد الإصابات جاءت نتيجة لدخول انتشار الفيروس في حالة الذروة.

وأعلنت الوزارة، عبر موقعها، تسجيل 677 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي الإصابات بالدولة إلى 11921 حالة، وعشر حالات وفاة.

فيما أكدت شفاء 68 حالة من المرض، في الـ 24 الساعة الأخيرة، ليصل إجمالي عدد الحالات التي تماثلت للشفاء إلى 1134 حالة.

وأوضحت "الصحة العامة" أن معظم الإصابات بالفيروس تعتبر إصابات خفيفة من حيث حدتها، متوقعة استمرار الزيادة في أعداد الأفراد المصابة بالعدوى، قبل أن تشهد انخفاضا تدريجيا.

وكشفت الوزارة القطرية عن  تسجيل حالات إصابة جديدة بين مجموعات من العمالة خارج المنطقة الصناعية، وذلك بعد إجراء فحوصات استقصائية من قِبل فرق البحث والتقصي التابعة لها، بحسب ما نقلت صحيفة "الراية" القطرية.

وقفزت قطر إلى المركز الثاني عربيًّا بعدد الإصابات بـ "كوفيد - 19"، خلف السعودية، وتراجعت الإمارات إلى المركز الثالث في القائمة. وعلى المستوى العالمي، تجاوز عدد حالات الإصابة بالفيروس الثلاثة ملايين؛ ونحو 212 ألف حالة وفاة.











تعليقات