أول تعليق من سعد الحريري على شتم السيدة عائشة من جانب مؤيدي ميليشيا "حزب الله"

أول تعليق من سعد الحريري على شتم السيدة عائشة من جانب مؤيدي ميليشيا "حزب الله"
الدرر الشامية:

علق رئيس الحكومة اللبنانية السابق، سعد الحريري، على حادثة شتم السيدة عائشة (رضي الله عنها) من جانب مؤيدي وعناصر ميليشيات "حزب الله" وحركة "أمل" الشيعيتين.

وقال "الحريري" في تغريدات على حسابه بموقع "تويتر": "أتوجه إلى كافة المواطنين الذين هالهم التعرض لأم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها".

ونبَّه رئيس الحكومة اللبنانية السابق، إلى "التزام حدود الوعي والحكمة وعدم الانجرار لأي ردات فعل يمكن أن تهدد السلم الأهلي وتفسح في المجال أمام الجهلة لإشعال الفتنة بين أبناء الوطن الواحد".

وأكد "الحريري"، أن "أي تطاول على السيدة عائشة أمر مشين ومرفوض أصابنا جميعًا في الصميم ويشكل إهانة لكل المسلمين دون استثناء وليس لطيف واحد من أطيافهم".

واعتبر رئيس الحكومة اللبنانية السابق، أن هذا التصرف "محل استنكار وإدانة عن أولي الأمر في السياسية ورجال الدين من إخوتنا في الطائفة الشيعية بمثل ما صدر عن أهل السنة ودار الفتوى تحديدًا".

وختم "الحريري" بقوله: "ندائي إلى كافة الأهل والأحبة في كل المناطق أن نأخذ بدعوة دار الفتوى وتحذير جمهور المسلمين من الوقوع في فخ الفتنة المذهبية، لعن الله الفتنة ومن يوقظها".

وعمت لبنان حالة من الغضب والاستياء بسبب طائفية عناصر ميليشيا "حزب الله" و"أمل" الشيعيتين، بعد شتم أم المؤمنين (عائشة رضي الله عنها)، فيما دهس الثوار صور حسن نصر الله ونبيه بري.