مصدر خليجي يكشف تحركات مفاجئة من السلطان هيثم بن طارق تصدم محمد بن زايد

مصدر خليجي يكشف تحركات مفاجئة من السلطان هيثم بن طارق تصدم محمد بن زايد
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف مصدر خليجي عن تحركات مفاجئة من السلطان هيثم بن طارق، ستصدم ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، وذلك بعد عرقلة الأخير جهود المصالحة الخليجية التي قادها سلطان عمان.

وأفادت المصدر الخليجي، بأن السلطان هيثم بن طارق، أمر الجهات المختصة في الدولة بحصر المشاريع التي تشرف شركات إماراتية مقربة ومملكة لأبو ظبي على إنشائها في سلطنة عمان.

وتوقع المصدر الخليجي، أن تراجع سلطنة عمان عقود كافة الشركات الإماراتية التي تعمل على إنشاء مشاريع كبرى في سلطنة عمان، وذلك بهدف سحبها وترسيتها على شركات عمانية.

ورأى المصدر أن قرار إعادة دراسة وتقييم مشروع تطوير ميناء السلطان قابوس، الذي تم توقيع اتفاقيته بين الشركة العمانية للتنمية السياحية عمران و داماك العقارية الاماراتية عام 2017، مؤشر على ذلك.

وختم المصدر الخليجي، بأن العلاقات بين سلطنة عمان والإمارات متوترة، لا سيما بعد تعطيل محمد بن زايد جهود السلطان هيثم بن طارق في حل الأزمة بين السعودية وقطر.











تعليقات