الكهرباء التركية تصل إدلب.. والشركة القائمة على العمل تصدر توجيهًا مهمًا

الكهرباء التركية تصل إدلب.. والشركة القائمة على العمل تصدر توجيهًا هامًا
الدرر الشامية:

أصدرت شركة الكهرباء القائمة على مشروع إيصال التيار الكهربائي إلى محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، توجيهًا مهمًا للسكان فيما يخص استجرار الكهرباء التركية إلى المحافظة.

وتضمن البيان تحذيرًا لسكان إدلب من الاقتراب من خطوط التوتر العالي والمراكز الكهربائية، نظرًا لبدء تغذيتها بالتيار.

وجاء في التعميم: "نعلمكم بأنه تم تغذية كافة الخطوط الكهربائية بالتوتر 20kv _ 66kv إضافة لجميع المراكز التحويلية في مدينة إدلب وريفها".

وكان مسؤول في الشركة التابعة لحكومة "الإنقاذ" كشف قبل أيام لموقع "أورينت نت" عن أربع عوائق تواجه المشروع، أولها التكلفة الكبيرة نتيجة السرقات الكبيرة في الأسلاك والمحولات، وكون التيار الكهربائي الذي سيتم إمداد المنطقة به من النوع المتوسط، الذي يحتاج لمحولات كبيرة، باهظة التكلفة.

كما تحدث المسؤول عن معوقات أخرى، كالطبيعة الجبلية في المناطق الحدودية، والأضرار الكبيرة في الشبكة نتيجة قصف النظام السابق للمنطقة، بالإضافة لصعوبات تواجه إيصال التيار إلى مناطق الجنوب، نتيجة استمرار قصف النظام عليها.

وتعمل حكومة "الإنقاذ" السورية منذ أكثر من سنة على إعادة تهيئة الشبكة الكهربائية وإصلاح التالف منها، استعدادًا لاستجرار الكهرباء التركية، بعد أكثر من تسع سنوات على انقطاع التيار عن كل مناطق إدلب والأرياف المحيطة بها.