ساحة معارك حقيقة في البرلمان التونسي.. عضو برلمان يرتدي واقي رصاص

ساحة معارك حقيقة في البرلمان التونسي ..عضو برلمان يرتدي واقي رصاص
الدرر الشامية:

تحولت  ساحة االبرلمان  التونسي إلى ساحة حرب إثر رفض حراس البرلمان إدخال مرافقي الحماية للعضو عبير موسى المنافسة الشرسة للإخوان فدخلت البرلمان مرتدية خوذة وصدرية واقية ضد الرصاص.

وظهرت رئيسة الحزب الدستوري في البرلمان التونسي عبير موسى مرتدية للخوذة وواقي الرصاص اعتراضًا على منع دخول فريق الحماية الشخصية لها داخل البرلمان.

وقالت  "موسى" إنها مستهدفة وموضوعة على قوائم المستهدفين لدى من وصفتهم بـ الإخوان.

وتنافس عبير موسى الإخوان في البرلمان وترفض تواجدهم في الحكومة واصفة إياهم بالجماعة الإرهابية.