سعود الفوزان المثير للجدل: بالأمس أحترم إسرائيل واليوم بسبب صوت الأذان سأبيع منزلي

سعود الفوزان المثير للجدل: بالأمس أحترم إسرائيل واليوم بسبب صوت الأذان سأبيع منزلي
الدرر الشامية:

أثار الكاتب السعودي سعود الفوزان، الجدل بسبب تصريحاته المتفاوتة والتي يحاول أن يسير فيها وفق السياسة العامة للسعودية، فمرة يصرح بأنه يحترم أبناء عمومته أبناء إسرائيل، واليوم يصرح بأنه سيبيع منزله بسبب الإزعاج الذي يسببه له صوت الأذان.

وقال "الفوزان" عبر تغريدة له على حسابه في "تويتر" قررت أن أبيع منزلي بسبب صوت الأذان ولكني لم أجد له مشتريًا"، وأضاف أن المنزل ثمين ولكنه لما عرضته للبيع لم يقدر إلا يثمن بخس"

ويحاول "الفوزان" أن يتماشى مع قررات ولي الأمر الأمير محمد بن سلمان في جميع تصريحاته، وقد أثار الجدل قبل أيام بتغريدة على حسابه يزعم فيها أنه يحترم إسرائيل، وأن أبناء إسرائيل رغم احتلالها لفلسطين إلا أنها لم تشتم يومًا السعودية، بحسب قوله.

وعلق مغردون ونشطاء على مواقع التواصل على قرار وزير الشؤون الإسلامية بقصر مكبرت الصوت على الأذان والإقامة ما بين مؤيد ومعارض.

وقال نشطاء إن القرار جاء في سياق حركة تغيير وإبدال للمفاهيم والتقاليد والقيم، وإحلال هيئة الترفيه مكان هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ولولا ذلك لما اعترض أحد على هذه القرارات.

وقال آخرون "إن أصوات الأغاني تصدح من البارات الحلال وأماكن الترفيه ولم تصدر قرارات بشأنها فلماذا الهجوم على الشعائر الاسلامية؟