السلطات السعودية تطيح برئيس محكمة وضباط وموظفين عموميين في قضايا فساد

السلطات السعودية تطيح برئيس محكمة وضباط وموظفين عموميين في قضايا فساد
الدرر الشامية:

أعلنت السلطات السعودية اليوم الخميس عن القبض على قضاة وضباط وأفراد في وزارة الداخلية وموظفين عموميين في قضايا فساد.

وقالت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد تم قاضي استئناف بالمحكمة الإدارية لحصوله على مبلغ (1.600.000) مليون وستمائة ألف ريال، من مالك إحدى الشركات بواسطة أحد موظفي الشركة مقابل إصدار أحكام لصالح الشركة في قضايا منظورة لدى القاضي، بحسب وكالة "واس".

كما أعلنت الهيئة إيقاف قاضٍ (رئيس محكمة التنفيذ بإحدى المناطق سابقاً) لحصوله على مبلغ (2.500.000) مليونين وخمسمائة ألف ريال، من وكيل أحد أطراف قضية مالية وتذاكر سفر دولية من رجل أعمال طرف بقضايا مالية أخرى “قضاياهم منظورة بمحكمة التنفيذ التي ترأسها” مقابل تقديمه خدمات قانونية لهم تؤثر على سير القضايا بالمحكمة.

كما كشفت الهيئة عن  إيقاف ضابط برتبة نقيب يعمل بشرطة إحدى المناطق ومقيم (وسيط) لقيام الوسيط باستلام مبلغ (20.000) عشرين ألف ريال من أصل (40.000) أربعين ألف ريال من أحد المواطنين بطلب من الضابط مقابل حفظ قضية المواطن المنظورة لديه.

وأوضحت أنها أُوقفت بالتعاون مع وزارة الداخلية عدد من ضباط الصف يعملون بحرس الحدود لمحاولتهم تهريب منتجات التبغ من أحد المنافذ الحدودية.

وأكدت أنه جرى إيقاف محاسب يعمل بالمديرية العامة للسجون بإحدى المناطق لحصوله على مبالغ مالية من ذوي الموقوفين مقابل إدخال ممنوعات لذويهم داخل السجن.

كما ألقت القبض على موظف يعمل بإحدى الجامعات لقيامه بترسية (17) مشروعاً من خلال الشراء المباشر على كيانات تجارية عائدة لأقاربه بمبلغ (2.166.377) ريالاً بطريقة غير نظامية، وغيرها من قضايا الفساد التي باشرتها خلال الفترة الماضية.

وأكدت الهيئة أنها مستمرة في رصد وضبط كل من يتعدى على المال العام أو يستغل الوظيفة لتحقيق مصلحته الشخصية أو للإضرار بالمصلحة العامة، ومساءلته حتى بعد انتهاء علاقته بالوظيفة.