"الواشنطن بوست" تطالب "بايدن" بالتحرك إذا أصر "بوتين" على غلق معبر باب الهوى وتجويع السوريين

"الواشنطن بوست" تطالب "بايدن" بالتحرك إذا أصر "بوتين" على غلق معبر باب الهوى وتجويع السوريين
الدرر الشامية:

نشرت صحيفة "الواشنطن بوست" تقريرًا مطولًا تحدثت فيها عن القمة المرتقبة بين الرئيس الأمريكي جو بايدن، ونظيره فلادمير بوتين في جنيف.

وقالت الصحيفة: "إن سوريا ستكون على أجندة لقاء بايدن بوتين في جنيف الأسبوع المقبل، وفي حال تعنت الرئيس الروسي وإصراره على تجويع السوريين، فعلى الرئيس الأمريكي مساعدتهم".

وأضافت: "هنالك 3 ملايين معظهم من النازحين تجمعوا في محافظة إدلب وهم بحاجة ماسة للمساعدات الإنسانية".

وأردفت: "أن نظام الأسد استخدم شتى أنواع المتفجرات والصواريخ ضد السوريين ولكن يبقى سلاح الجوع والحرمان من أكثر الأسلحة فتكًا التي يستخدمها لإركاع السوريين منذ انطلاق الثورة".

وأشارت الصحيفة إلى أن روسيا تعمل وبشكل مخجل لإغلاق معبر باب الهوى الذي يعتبر المنفذ الوحيد لدخول المساعدات الإنسانية لملايين الأشخاص في المناطق المحررة.

يذكر أن كلا من روسيا والصين استخدما في يوليو/ تموز الماضي، حق النقض "الفيتو" بمجلس الأمن لتقليص عدد المعابر الحدودية الخاضعة لسيطرة فصائل الثوار من أربعة إلى واحد فقط، وهو معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا.