بعد تصريحات "أردوغان".. طالبان تغازل تركيا وتعلن عن خطوة جديدة تجاه أنقرة

بعد تصريحات أردوغان.. طالبان تغازل تركيا وتعلن عن خطوة جديدة تجاه أنقرة
الدرر الشامية:

أعلن حركة "طالبان" الأفغانية، اليوم الجمعة، موقفها تجاه تركيا بعد التصريحات الأخيرة للرئيس رجب طيب أردوغان، بشأن أفغانستان.

وقال سهيل شاهين، المتحدث باسم حركة "طالبان" في مقابلة مع قناة تلفزيون "CGTN" الصينية، إن طالبان تنظر إلى الصين وتركيا على أنهما "الشريكان الرئيسيان في إعادة إعمار أفغانستان بعد الحرب وبناء إمارة إسلامية".

وأضاف المتحدث باسم "طالبان": "تحتاج إمارة أفغانستان الإسلامية إلى الصداقة والدعم والتعاون مع تركيا أكثر من أي دولة أخرى".

وتابع: "تتمتع أفغانستان بموارد طبيعية غنية. لكن ليس لدينا إمكانية لاستخراجها. دمرت بنيتنا التحتية بالكامل بسبب الاحتلال وسرقة الحكام. نريد التعاون مع تركيا في مجالات الرعاية الصحية والتعليم والاقتصاد والبناء والطاقة، وكذلك في معالجة المعادن".

وجاء ذلك عقب، تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في وقت سابق اليوم أعلن فيها عن استعداد أنقرة لإجراء محادثات مع قادة حركة "طالبان إذا اقتضى الأمر.

وقال "أردوغان" بهذا الشأن: "يمكننا إجراء مباحثات مع طالبان إذا لزم الأمر، فهناك حقائق على الأرض، لذلك عندما يُطرق بابنا سنفتحه".

وأوضح "أردوغان" في تصريحات للصحفيين بعد صلاة اليوم الجمعة، في إسطنبول، "أن بلاده قدم المساعدات للبنية التحتية والفوقية إلى أفغانستان بكل إمكانياته ويواصل بذل المساعي اللازمة في هذا الصدد".

ولفت الرئيس التركي في هذا السياق، إلى أن أنقرة تعاقدت على عدد من اللقاحات مع "طالبان" والتواصل بينهما مستمر.

وشدد "أردوغان" على أن دول الغرب لم تبدِ الاهتمام المطلوب على مدى عقود بتطوير أفغانستان وأن المجتمع الدولي لم يتحرك على نحو جاد للتعامل مع الأزمة في هذا البلد.