إجراء عاجل من الإمارات تجاه طالبان عقب إعلان تشكيل الحكومة الجديدة

اجراء عاجل من الإمارات تجاه طالبان عقب إعلان تشكيل الحكومة الجديدة
الدرر الشامية:

أعلنت دولة الإمارات، اليوم الأربعاء ،عن أجراء عاجل تجاه أفغانستان عقب إعلان حركة طالبان تشكيل حكومة مؤقتة.

وأفادت وسائل إعلام إمارتية بأن طائرة مساعدات إماراتية خامسة وصلت إلى العاصمة الأفغانية كابل، موجهة للشعب الأفغاني.

ومن جانبه رحب المتحدث باسم حركة طالبان، ذبيح الله مجاهد بالمساعدات الإماراتية وقال "نشكر دولة الإمارات على المساعدات التي تقدمها للشعب الأفغاني".

وأوضح أنه "سيتم توزيع المساعدات الإماراتية على المستشفيات لرعاية المرضى" بحسب قناة "سكاي نيوز عربية".

ويأتي هذا الاجراء بعد يوم من إعلان حركة طالبان، ملامح تشكيلها الحكومي، حيث أعلنت الملا محمد حسن رئيسا للحكومة الأفغانية الجديدة بالوكالة، على أن يشغل الملا عبد الغني برادر منصب نائب رئيس الحكومة بالوكالة.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان، ذبيح الله مجاهد، في مؤتمر صحفي في كابل، أمس الثلاثاء ،إن محمد يعقوب مجاهد سيتولى منصب وزير الدفاع بالوكالة، فيما سيتم تعيين سراج الدين الحقاني وزيرا للداخلية.

وأشار مجاهد إلى أنه سيتم الإعلان عن الوزارات الأخرى في المستقبل، مضيفا: "أعلنا الوزارات التي كنا في أمسّ الحاجة إليها، وإن شاء الله سنعلن الوزارات الباقية في المستقبل".

وكانت الإمارات  أرسلت الجمعة الماضية، أول طائرة تحمل مساعدات طبية وغذائية إلى أفغانستان وذلك للمساهمة في توفير الاحتياجات الأساسية والضرورية لآلاف الأسر الأفغانية خاصة الفئات الأكثر ضعفاً كالنساء والأطفال وكبار السن.

ومن جانبها كشفت حركة طالبان عن محادثات مع وفد إماراتي في العاصمة كابلوقالت إن المسؤولين الإماراتيين أعربوا خلال الاجتماع عن "استعدادهم لتقديم أي نوع من المساعدات في سبيل بناء أفغانستان وإعمارها".

ويرى مراقبون أن هذه الخطوة الإماراتية محاولة لتلطيف الأجواء مع حركة طالبان بعد سيطرتها على البلاد عقب استضافتها للرئيس الأفغاني الهارب أشرف غني، والتي حملته الحركة الفوضى التي أعقبت 15 أغسطس/آب، وذلك بتخليه عن حكومته بشكل مفاجىء.