بسبب التقرير المسيء .. مراسل "العربية" في سلطنة عُمان يعلن استقالته من القناة

بسبب التقرير المسيئ .. مراسل "العربية" في سلطنة عُمان يعلن استقالته من القناة
الدرر الشامية:

في تطور جديد أعلن مراسل قناة العربية في سلطنة عمان يوسف الهوتي استقالته نهائيًا من القناة احتجاجًا على التقرير المسيء الذي بثته حول إعصار شاهين.

ونشر الإعلامي العماني يوسف الهوتي خبر استقالته على حسابه بموقع تويتر وقال في تغريدته: "نزولًا عند رغبة أبناء عُمان الأوفياء الذين شعروا بالاستياء من المادة المصورة التي بثتها قناة العربية على موقعها الإلكتروني " ظنوا أنها مزحة " فإني أعلن عن استقالتي من قناة العربية كمراسل لها في مسقط".

 وأكد الإعلامي العماني "بأن هذه المادة لا علاقة لي بها إطلاقًا".

وأشاد مغردون عمانيون بموقف الإعلامي يوسف الهوتي وطالبوا بإغلاق مقر القناة في مسقط وفي هذا السياق كتب خالد بن عامر: "موقف شُجاع ومشرف يحسب لك ولنا نحن كمغردين ساءتهم تلك المادة الغير مهنية ابداً في لحظات حرجه وترقب … قرارك مهني جدا ومبني على مرجعية وطنية … وسوف يكون بداية إنطلاقه جديده لن تندم عليها أبدًا … بالتوفيق والسداد".

فيما علقت أخرى: "مفروض هالقناة خلاص تطرد من السلطنة"

وكانت  قناة "العربية" نشرت تقريرًا بعنوان "عمانيون .. وإعصار شاهين"، تضمن سخرية وتهكم على العمانيين بعد الإعصار المداري "شاهين"، وحاول إبراز ضعف سلطنة عمان الأمر الذي أثار موجة من الاستياء والغضب على مواقع التواصل الاجتماعي ما دفع القناة إلى حذفه من منصاتها.

من جانبه، علق وكيل وزارة الاعلام العماني، علي الجابري، على التقرير في تغريدة على حسابه بموقع "تويتر"؛ قائلًا: "عمل لا علاقة له لا بالإعلام المهني ولا بالتصرف الإنساني".

وأضاف المسؤول العماني: "أنتم تغطون حالة مدارية يتعرض لها بلد يكن لكم الإحترا الكلام لإدارة قناة العربية، وفي انتظار ردة فعلكم تجاه صاحب الفكرة (العبقرية) ومن سمح بظهورها للعلن".

وختم وكيل وزارة الاعلام العماني، بالتأكيد على أن "العمانيون أعظم مما روجتم له وزدتم عليه من شوارد لا علاقة لها بنا".